zu den KinderReporter Seiten
Frau Tatje an ihrem Schreibtisch

مرحبًا، اسمي سوزانه تاتيه

Guten Tag, mein Name ist Susanne Tatje

منذ عام 2011 أقوم بإدارة مكتب علم السكان والإحصاء (مكتب الديموغرافيا والإحصاء) لمدينة بيلفيلد. لقد تم توسيع مهمتي الوظيفية السابقة كمفوض لعلم السكان والتي كنت أعمل فيها منذ عام 2004 بالتخطيط المستقبلي لمدينة بيلفيلد، لتشملأقسام أخرى وهي الإحصاء وبحوث المدينة. من بين جميع هذه الأقسام قام عمدة المدينة السيد بت كلاوسن بتشكيل المكتب الجديد وكلفني بادارته. عندما باشرت عملي كانت بيلفيلد هي المدينة الأولى في المانيا التي لديها مفوض لعلم السكان في إدارة المدينة. واليوم أيضًا بيلفيلد هي المدينة الأولى التي لديها مكتب خاص لعلم السكان. كمفوضة لعلم السكان ما زلت أهتم بمتابعة تخطيطات المكاتب المتعددة في البلدية للتأكد اذا كانوا يراعون في تخطيطاتهم النمو السكاني وهو "يصبح أقل - أكبر - متنوع". في قسم الإحصاء أشغل نفسي مع جميع الموظفات والموظفين بموضوع "بيلفيلد في أرقام"، أي بالسؤال : كم من الأشخاص يعيشون في هذه المدينة وما هي أعمارهم وما هي نسبة الأطفال في الأحياء المختلفة وكم عدد العاطلين عن العمل الذين يعيشون في وسطنا وأكثر من هذا بكثير.

Unsere Stadt in 20 oder 30 Jahren

مدينتنا بعد 20 أو 30 عامًا

ربما سألتم أنفسكم ذات مرة كيف يكون حال بيلفيلد بعد 20 أو 30 عامًا؟ المختصون في علم السكان يبحثون هذا بعناية ويوضحونه بمساعدة علم الإحصاء، كيف يمكن أن يتطور النمو السكاني في بلد معين في مرحلة زمنية معينة. وحينها يتعين طرح هذه الاسئلة على سبيل المثال:

  • كم أعمار السكان الذين يعيشون في مدينة معينة؟
  • كم منهم لا تتجاوز أعمارهم 20 سنة وكم منهم تتجاوز أعمارهم 60 سنة؟
  • كم من الأطفال تتم ولادتهم؟
  • من أين يأتي الناس؟ كم منهم أتوا إلى المدينة؟
  • كم منهم من مواليد المدينة وما زالوا يسكنون في المدينة؟
  • ما هي الاختلافات الموجودة بين أحياء المدينة المختلفة؟


Vielleicht interessierst Du Dich auch für: